اكدت رئيسة ​مجلس النواب الأميركي​ ​نانسي بيلوسي​ أن “الوضع مع ​إيران​ خطيرة”، مشددة على أنه “لا ينبغي للولايات المتحدة أن تتهور في الرد على إيران “.

وأعلنت بيلوسي في مؤتمر صحافي أنها لاتعتقد أن الرئيس دونالد ترامب “يريد خوض الحرب مع إيران”، مشيرة الى أنه “لا توجد رغبة في خوض الحرب في بلدنا”.

وعن رد فعل إدارة ترامب على إسقاط إيران للطائرة الأميركية بدون طيار، قالت بيلوسي: “الوضع خطير. توجد أسلاك شديدة التوتر في المنطقة، لكن علينا أن نكون أقوياء واستراتيجيين بشأن كيفية حماية مصالحنا”./انتهى/