اعلن رئيس منظمة تعبئة المستضعفين عن تقبل هذه المنظمة 20 الف مشروع بناء واعادة اعمار الابنية المنكوبة جراء السيول الاخيرة بانحاء ايران، واعدا بأنها ستنتهي في غضون 6 أشهر.

وأفادت وكالة شيعة برس أن ذلك جاء في كلمة القاها العميد غلامحسين غيب برور أثناء حضوره اليوم الاربعاء بقرية “شاكرية” التابعة لمقاطعة “دشت آزادكان” في محافظة خوزستان جنوب غربي ايران، لافتتاح 502 مشروعا يتعلق بتشييد واعادة اعمار المنازل المنكوبة جراء السيول الاخيرة لمن هم تحت رعاية منظمة الامام الخميني (رض) ومنظمة “بهزيستي” الخيرية.

وفيما يتعلق بالإجراءات التي اتخذتها منظمة التعبئة لإعادة اعمار البيوت المهدمة قال غيب برور: فُوضت هذه المنظمة ببناء واعادة اعمار 20 الف وحدة سكنية بالمناطق المتأثرة بالسيول في مختلف انحاء البلاد بدءا من محافظتي مازندران وكلستان شمالي البلاد، مرورا بمحافظة خراسان الشمالية شرقي البلاد ومحافظتي كردستان وايلام غربي البلاد وصولا الى خوزستان جنوب غربي البلاد.

وأوضح: بالنسبة لمناطق دشت آزادكان وهويزة فهناك حاجة لبناء واعادة اعمار 1000 وحدة سكنية وقد خُولت منظمة الحرس الثوري التابعة لكل من محافظات طهران وخوزستان وكرمان بهذه المشاريع.

وتابع رئيس منظمة تعبئة المستظعفين: وفقا لاعلان قائممقام مدينة سوسنكرد (مركز مقاطعة دشت آزادكان) تم توزيع معظم البضائع التي كان من المقرر ايصالها للأهالي في عدد من المناطق إحداها قرية شاكرية، ولم يبق سوى القليل جدا منها.

وأومأ بأن الاعمال الاساسية في 28 قرية تابعة لدشت آزادكان وهويزة كبناء حزام السيول ورش المبيدات وتهيئ المدارس والمساجد وتنظيف البيوت من الوحل، قد اكتملت والمرحلة التي تتخذ حاليا هي البناء والاعمار.

وأشار الى ان المشاريع المذكورة لبناء واعادة اعمار 20 الف وحدة سكنية قد اطلقت ومن المقرر أن تكتمل في غضون مدة تتراوح بين 4 و6 اشهر.

كما وحضر العميد غيب برور في منطقة سبحانية واستمع عن كثب الى مشاكل ومعاناة المزارعين فيما يتعلق بري المزارع، حيث أصدر الاوامر اللازمة لرفع هذه المشاكل وتصريف المياه عن الاراضي./انتهى/.