أوضح الكرملين أن إيران تعد من أكثر الدول التي تخضع لرقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية، مضيفا أن الوكالة أكدت تنفيذ طهران لجميع التزاماتها حسب الاتفاق النووي.

وأفادت شيعة برس، أنه تعليقا على إعلان طهران أنها ستحتفظ اعتبارا من 27 الشهر الجاري بـ300 كيلوغرام من اليوارنيوم المخصب، أوضح المتحدث الرسمي باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، في تصريح صحفي، إن إيران تضمن الشفافية في ما يتعلق ببرنامجها النووي، باعتراف المنظمة الدولية للطاقة الذرية.

هذا وتدعو موسكو باستمرار جميع الأطراف الدولية إلى الالتزام بالاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه سنة 2015.

وأعلن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، عباس كمالوندي، اليوم الاثنين، أن إنتاج إيران من اليورانيوم منخفض التخصيب سيتجاوز 300 كيلوغرام مع نهاية مهلة الـ60 يوما التي منحتها طهران سابقا للاتحاد الأوروبي لمساعدتها في إيجاد آلية للتبادل المالي والتجاري في ظل العقوبات الأمريكية المفروضة عليها./انتهى/