قال رئيس الجمهورية الإسلامية الايرانية حسن روحاني إن الجمهورية الاسلامية الايرانية تريد أن ترى الأمن والاستقرار والسلام في أفغانستان،مؤكدا على أهمية تعزيز العلاقات الثنائية بين طهران وكابول.

جاء ذلك قبيل انطلاق “المؤتمر الخامس للتفاعل وبناء الثقة في اسيا” (سيكا) المنعقد في طاجيكستان.

ويتمحور هدف المؤتمر المنعقد بمشاركة 27 دولة لارساء الامن الاقليمي، والذي سيلقي الرئيس روحاني كلمة فيه.

ويتضمن برنامج زيارة الرئيس الايراني الى دوشنبة، اجراء محادثات مع عدد من قادة الدول المشاركة في المؤتمر.

وكان الرئيس روحاني قبيل توجهه الى دوشنبة قد شارك يوم امس الجمعة في الاجتماع الـ 19 للدول الاعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون في بيشكك./يتبع/