نفذ سلاح الجو المسير فجر اليوم الجمعة عمليات هجومية بعدد من طائرات قاصف 2K على مطار أبها السعودي بعد يومين من استهدافه بصاروخ من نوع “كروز”.

وأكد مصدر في سلاح الجو المسير للمسيرة نت توقف الملاحة الجوية في مطار أبها عقب استهدافه بطائرات قاصف 2K.

جدير بالذكر أن القوة الصاروخية استهدفت في 12 يونيو الجاري مطار أبها بصاروخ مجنح من نوع “كروز” أصاب هدفه بدقة وأكد مصدر في القوة الصاروخية توقف الملاحة الجوية فيه بعد استهدافه بصاروخ كروز.

في المقابل، زعم المتحدث باسم التحالف السعودي الإماراتي العقيد الركن تركي المالكي إن “قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي والقوات الجوية الملكية السعودية تمكنت صباح اليوم الجمعة من اعتراض وإسقاط خمس طائرات من دون طيار أطلقتها القوات اليمنية باتجاه مطار أبها الدولي ومحافظة خميس مشيط”.

وكان العدوان السعودي الإماراتي قد تعهد بالرد بصرامة على هجوم بصاروخ كروز للقوات اليمنية على المطار نفسه الواقع بجنوبي المملكة يوم الأربعاء وأسفر عن إصابة 26 من المسافرين من جنسيات مختلفة.

وخلق الفشل السعودي بالتصدي للهجمات اليمنية ازمة حقيقة مع الاميركيين الذين يتهمون الرياض بانها لا تملك الكفاءة لاستخدام منظومات الدفاع الجوي التي تم شراءها من الولايات المتحدة. وذلك بعد ان باتت الصواريخ البالستية والطائرات القاصفة والمفخخة تخترق اكثر الاراضي السعودية وتنفذ عملياتها بدقة عالية. واكد مراقبون ان الجنود السعوديين فشلوا في استخدام مختلف انواع السلاح سواء على الارض او في الجو.
هذا وبعثت السعودية برسالة إلى مجلس الأمن الدولي على خلفية استهداف مطار أبها الدولي وقالت انها ستقوم بإجراءات عاجلة لردع مثل هذه الهجمات. فيما اكد رئيس الوفد اليمني المفاوض محمد عبد السلام أن الاستمرار بالحصارِ والعدوان وإغلاق مطار صنعاء يحتم على الشعب الدفاعَ عن نفسه. وهو ما يعني ان اي تصرف سعودي قادم لن يكون بدون رد مؤلم.